نالت المشاركة الاولى لمكتب اللغة الصينية هان بان في معرض التربية التعليم بمدريد نجاحا كاملا

المصدر    قطاع المناهج الوقت    2011-11-18 16:41:26 
 

بيوم 2 مارس 2011، افتتحت بصورة كبيرة الدورة 14 لمعرض التربية والتعليم بمدريد، وكونها واحدة من أهم نشاطات لعام اللغة الصينية في اسبانيا، شارك مكتب هان بان لأول مرة في هذا المعرض، وأقام عرض لمناهج اللغة الصينية وتعريفات لمنح معهد كونفوشيوس الدراسية ومحاضرات عن الثقافة الصينية وغيرها من الأنشطة التي لاقت ترحيبا كبيرا من كافة أوساط المجتمع.

بحفل الافتتاح، جاءت الأميرة الأسبانية ايلينا والسيد كابريندو وزير التربية والتعليم الى ركن معرض مكتب هان بان، ولاقوا ترحيب حار من طلاب ومعلمين ممثلين 8 جامعات صينية و 5 معاهد كونفوشيوس بمدريد. وشاهد السفير الصيني جوبانغزاو برفقة الأميرة والوزير معا البرامج الرائعة التي قدمها طلاب معاهد كونفوشيوس باللغة الصينية. وكان العرض الثنائي لرقصة المروحة لسلالة تانغ التي قدمها طالبين معهد كونفوشيوس بجامعة فالنسيا، جميل وفاتن بلا حدود. وقدمت تريسا الطالبه الحائزة على جائزة مجموعة طلاب المراحل المتوسطة لمسابقة جسر اللغة الصينية بالعام الماضي، أغنية " تعال أيها الصديق لنتعلم معا اللغة الصينية، أنا وأنت قلب بقلب ،صداقة صينية أسبانية أبدية"، والتي جلبت تصفيقات حارة من الحضور. وشجعتها الأميرة قائلة: " أنت محظوظة لتمكنك من تعلم اللغة الصينية، لأنها لغة المستقبل، فعليك المثابرة بتعلمها." كما قامت مايساديس طالبه معهد كونفوشيوس في مدريد بإهداء الأميرة ما كتبته بنفسها " أسبانيا صديقة الصين الحميمة" معبرة عن الصوت المشترك للأصدقاء الأسبان. وقال كابريندو وزير التربية والتعليم الاسباني، أنه لم ينسى الى اليوم حفل افتتاح عام اللغة الصينية بأسبانيا العام الماضي، وعبر عن مدحه وتقديره العالي لما أقامته الصين من العديد من الانشطة أثناء عام اللغة الصينية بأسبانيا، وتمنى أن يعزز الطرفين الى حد أبعد تعاونهم وتبادلهم في مجال التعليم اللغوي.

وبحفل الافتتاح، قام السفير الصيني جوبانغزاو، والسيد وبايجانغ ده رئيس الوفد الممثل لوزارة التربية والتعليم الصينية بإهداء كتب اللغة الصينية المزودة من مكتب اللغة الصينية هان بان لمكتب التربية والتعليم بمناطق أراغون ومدرسة اللغة الرسمية بمدريد وشركة الاتصالات باسبانيا.

هذه المرة الخامسة التي يشارك فيها الوفد الصيني في معرض التعليم بأسبانيا، وهي المرة الاولى التي يشارك فيها مكتب اللغة الصينية هان بان بهذا المعرض. لاقى ركن معرض الصين اهتمام واسع من شخصيات شرائح المجتمع ووسائل الإعلام. وزار معرض الصين سكرتير مجلس الدولة وزير التربية والتعليم الاسباني، و 6 وزراء، 4 مدراء مكاتب تربية وغيرهم من المسؤولين وعمداء ونائبين لأكثر من30 جامعه، وناقشوا علاقات التبادل والتعاون بين الطرفين الصيني والأسباني مع ممثلين الجامعات العليا الصينية المشاركة في المعرض. وفقا لإحصائيات، زار المعرض ما يقارب 120 الف شخص، وكان المعرض الصيني واحدا من منصات المعرض التي لاقت أكثر ترحيبا. وعروض التعريف بجامعات الصين ومناهج اللغة الصينية جذبت العديد من الزوار. ولاقت البرامج الرائعه التي قدمها معلمين ومتطوعين اللغة الصينية، ومحاضرات الثقافة الصينية، وتعريفات المنح الدراسية لمعاهد كونفوشيوس والحكومة الصينية وغيرها من الانشطة ترحيبا حارا من الجماهير. وبثت محطة التلفزيون الوطني الاسبانية والاذاعة وغيرها من وسائل الاعلام لعدة ايام متواصلة أخبار مشاركة الصين في هذا المعرض، وقدمت تعريفات عن فترة إقامة عام اللغة الصينية باسبانيا و أوضاع التطور السريع لتعليمها.

 

 

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes