معهد كونفوشيوس بجامعة بوتسوانا يحرص على تنظيم امتحان HSK

المصدر     معهد كونفوشيوس بجامعة بوتسوانا الوقت    2011-11-24 16:36:18 
 

نظم معهد كونفوشيوس بجامعة بوتسوانا في الفترة ما بين 23 -25 أكتوبر ثلاثة امتحانات في اللغة الصينية، حيث نظم يوم 23 أكتوبر للمرة الثانية امتحان HSK لتحديد مستوى اللغة الصينية لعام 2011، وقد شارك فيه 55 ممتحنا. وفي يومي 24 و 25 أكتوبر نظم المعهد امتحانات منتصف الفصل الدراسي للدورة التدريسية الثامنة للغة الصينية، حيث شارك فيها أكثر من 200 ممتحن.

تعد دروس اللغة الصينية التي أطلقها معهد كونفوشيوس بجامعة بوتسوانا في يوليو عام 2009 الأول من نوعها في الجامعة وفي بوتسوانا كاملها، حيث بلغ عدد الطلبة عند انطلاقها 80 طالبا. وبعد عام ونصف من التدريس، قام معهد كونفوشيوس في ديسمبر من عام 2010 بتنظيم الامتحان الأول في إطار HSK، حيث شارك فيه 16 ممتحنا وحصل على الشهادة. في إبريل العام الجاري، نظم المعهد للمرة الثانية امتحان HSK. وفي الوقت الحالي يقوم المعهد بتدريس الدورة التدريسية الثامنة للغة الصينية، والتي قبلت 259 طالبا ينقسمون إلى 14 فصل على 8 مستويات للغة الصينية. وفي يوم الـ23 نظم المعهد للمرة الثالثة امتحان HSK، وشارك فيه 55 طالبا ما يمثل زيادة كبيرة مقارنة مع المرتين الماضيتين. ونظرا لتزايد أعداد الطلبة المسجلين بمعهد كونفوشيوس، والتحسن المستمر لمستوى الطلبة في اللغة الصينية، بالإضافة إلى أهمية شهادة امتحان HSK في الحصول على عمل أو للدراسة في الصين، فإنه من المتوقع أن يشهد هذا الامتحان في المستقبل أعدادا متزايدة من المشاركين.

في إطار إدماج برامج دروس اللغة الصينية التي يقدمها معهد كونفوشيوس بجامعة بوتسوانا ضمن البرنامج العام للمقر العام لمعهد كونفوشيوس لتدريس اللغة الصينية، ومن أجل تمكين المزيد من الطلبة من التعرف على امتحان HSK، قرر معهد كونفوشيوس بجامعة بوتسوانا مزيد دفع تنظيم امتحان HSK والتعريف به وتشجيع الطلبة على المشاركة فيه وفق مستوياتهم بداية من هذا الفصل، وذلك من خلال إحكام استغلال الموارد المتعلقة بإختبارات اللغة الصينية التي يوفرها المقر العام لمعهد كونفوشيوس، واستغلال فرص الامتحانات النصفية والنهائية. ومن أجل إنجاح الامتحانات النصفية المقامة في يومي 24 و25 أكتوبر، قام أساتذة معهد كونفوشيوس بالتنسيق والتعاون في تحضيرها وتنظيمها، ودارت هذه الامتحانات بشكل سلس. وسيقوم معهد كونفوشيوس بتلخيص وتحليل إيجابيات وسلبيات أعمال تنظيم هذه الدورة من الامتحانات، لكي يمكنه من موائمة الاختبارات الدراسية مع امتحان HSK في المستقبل، وذلك لتحقيق هدفه المتمثل في "دعم التدريس عن طريق الامتحانات، ودعم التعلم عن طريق الامتحانات".

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes