نجاح إقامة امتحان تحديد مستوى اللغة الصينية (HSK) في مدرسة  كلكتا الهندية للغة الصينية

المصدر     الوقت    2013-05-15 11:34:19 
 

في الثاني عشر من مايو عام 2013 نجحت مدرسة  كلكتا الهندية للغة الصينية في إقامة أول الامتحان لتحديد مستوى اللغة الصينية.

منذ أن نجحت مدرسة كلكتا الهندية للغة الصينية في التأهل لإقامة اختبار تحديد مستوى اللغة الصينية، قامت بالكثير من أعمال الدعاية والأعمال التجهيزية من أجل هذا الاختبار. قامت لجنة الامتحان بالمدرسة بتوسيع حجرة الامتحان الثالثة المتخصصة من أجل الامتحان وذلك حلاً لمشكلة الأماكن؛ ثانيًا، قبل بدء الامتحان قامت اللجنة بعمل ملصقات دعائية لامتحان HSK وقدموا شرحا للامتحان على الموقع الإلكتروني للمدرسة وفتحوا التفاعل على موقع التواصل الاجتماعي  Facebook (فيسبوك)، وبذلك تم حل مشكلة الدعاية؛ وقبل بدء الامتحان بشهر اشترك رئيس لجنة الامتحان والمراقبون عليه بالمدرسة في الامتحان للتأهيل إدارة   امتحان HSK ونجح فيه وذلك على الموقع، وبذلك تم حل مشكلة أهلية المدرسة في إدارة الامتحان. وفي ظل هذه التجهيزات عُقد امتحان HSK في موعده.

 


التوجيهات الخاصة بالامتحان

في اليوم الثاني عشر من شهر مايو ورغم أنها المرة الأولى التي يُقام فيها امتحان HSK، إلا أنه قد جذب الكثير من الطلاب المحليين والأجانب إذ جاءوا للاستفسار وتسجيل أسمائهم. سجل 50 طالبا هنديا أسماءهم واشتركوا في الامتحان التحريري للمستويات من 1 إلى 6 ما عدا المستوى الخامس. وكان أكبر الطلاب عمراً هو 53 عاماً، و كان أصغرهم عمراً 17 عاماً.

في يوم الامتحان قبل البدء الرسمي له بساعة تقريباً، قام المتطوعون ومدرسو اللغة الصينية بالمدرسة بالإجابة على أسئلة الطلاب كلها، وقدموا توضيحا منظما لامتحان HSK، مما زاد إدراك الطلاب وفهمهم لهذا الامتحان. بدأ الامتحان في موعده في التاسعة صباحاً، وجلس الطلاب في ثلاث غرف للامتحان هيA  و BوC وأنهوا معا امتحان كل المستوى.


الطلاب يجيبون الامتحان بجدية

جرت الامتحانات من المستوى الأول والثاني والثالث والرابع والسادس بشكل منهجي سلس، وكان التوتر يظهر على الممتحنين في الرواق قبل الامتحان، وعندها لم يعد التوتر ظاهراً على الطلاب، بل ظهرت عليهم الجدية والتركيز، وبعد انتهاء الامتحان كان كثير من الطلاب لا يريدون المغادرة، بل وقفوا مع زملائهم في الرواق يتناقشون في أسئلة الامتحان، بل وأيضا أخذوا يستفسرون من أساتذة المدرسة عن كل ما يتعلق بامتحان HSK والثقافة الصينية. وفي ظل ظروف الامتحان المريحة أعرب كثير من الطلاب بثقة أنه يمكن الحصول على درجات عالية في الامتحان، وبالطبع شعر بعض الطلاب أن الامتحان متخصص جداً، وأن وقت الامتحان قصير إلى حد ما، فتمنوا المجيء المرة القادمة لدخول الامتحان مرة أخرى.


الممتحنون والأعضاء العاملون

في الخامسة مساءً في هذا اليوم مع انتهاء الامتحان الأخير للمستوى الثاني من HSK، أسدلت مدرسة  كلكتا الهندية للغة الصينية الستائر لأول امتحان تحديد مستوى اللغة الصينية (HSK) تقيمه. مع ارتفاع درجة "الهوس باللغة الصينية" على مستوى العالم، انتشرت في كل مكان معاهد (فصول) كونفوشيوس، وأصبح المزيد من الطلاب الهنود يدرسون الثقافة واللغة الصينية على أنها موضة رائجة، ومن المؤكد أنه تحت تأثير القنصلية المحلية ومدرسة اللغة الصينية فإن "الهوس باللغة الصينية" سوف يتخلل إلى مدينة كلكتا ويحظى بالاهتمام والترحيب من جميع مدن الهند، وأيضاً سيستمر تزايد عدد الطلاب الداخلين لامتحان تحديد مستوى اللغة الصينية.

مقال مقدم من مدرسة  كلكتا الهندية للغة الصينية

 

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes