انعقاد المؤتمر المشترك لبعض معاهد كونفوشيوس بأوروبا لعام 2013 في مينسك

المصدر     الوقت    2013-09-13 11:40:39 
 

افتتح المؤتمر المشترك لبعض معاهد كونفوشيوس بأوروبا لعام 2013 بعد ظهر يوم 11 سبتمبر بالتوقيت المحلي في القصر الجمهوري وسط مدينة مينسك عاصمة بيلاروسيا. حيث حضر مراسم افتتاح المؤتمر السيد/ أناتولي توزيك نائب رئيس الوزراء بحكومة بيلاروسيا والسيد/ سيرجي ماسكيفيتش وزير التعليم والسيد/ قونغ جيان وي سفير الصين في بيلاروسيا والسيدة/ شيو لين السكرتير العامة للمقر العام لمعهد كونفوشيوس ومديرة المكتب الوطني للغة الصينية هان بان وغيرهم.

في البداية ألقى السيد/ توزيك كلمة أثنى فيها على العلاقات بين دولتي الصين وبيلاروسيا، حيث يرى أن إقامة هذا المؤتمر في بيلاروسيا يدل على اهتمام الصين بتطوير علاقتها مع بيلاروسيا، وفي الوقت نفسه يعدّ تأكيدًا لثمار التدريس في معهدي كونفوشيوس ببيلاروسيا.

وقال السفير قونغ جيان وي في كلمته إنه مع تطور العولمة، أصبحت الصين تجذب أبصار العالم يومًا بعد يوم. فيحتاج العالم إلى التعرّف على الصين، وكذلك تحتاج الصين إلى التعرف على العالم. وتسعى الصين حاليا إلى تحقيق "الحلم الصيني"، فكل دولة لها حلمها، معبرا عن ثقته بأن معهد كونفوشيوس سيقدّم إسهاماته في الدمج الحيوي بين "الحلم الصيني" وأحلام دول العالم المختلفة وتحقيقها.

وقالت السكرتيرة العامة السيدة/ شيو لين إن الهدف من معهد كونفوشيوس هو مساعدة شعوب الدول المختلفة في دراسة اللغة الصينية، والتعرف على ثقافة الصين، وتعزيز التبادل التعليمي والثقافي والتعاون بين الصين والدول الأخرى. فالتطوير السليم لمعهد كونفوشيوس يحتاج إلى الجهود المشتركة المبذولة من الجانبين الصيني والأجنبي. كما أعربت عن شكرها لمعاهد كونفوشيوس بالدول الأوروبية المختلفة والجامعات الموجودة بها المعاهد على دعمها للمكتب الوطني للغة الصينية هان بان.

حضر المؤتمر حوالي 200 ممثل من 72 معهد كونفوشيوس وفصل كونفوشيوس في 18 دولة أوروبية تلبية للدعوة. ويناقش الممثلون كيفية تنفيذ المهام والتوجيهات المحددة في «خطة تطوير معهد كونفوشيوس» وذلك طوال 3 أيام هي فترة انعقاد المؤتمر. (وكالة أنباء شينـخوا)


مشهد من المؤتمر


مراسم تسليم لوحة فصل كونفوشيوس المقام برعاية معهد كونفوشيوس الجمهوري بالجامعة الوطنية في بيلاروسيا


السيدة/ شيو لين تتسلّم الأستاذة الفخرية من الجامعة الوطنية في بيلاروسيا

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes