ليو يان دونغ تزيح الستار عن المركز الأمريكي لمعهد كونفوشيوس في العاصمة الأمريكية واشنطن

المصدر     الوقت    2013-12-17 14:41:24 
 


ليو يان دونغ تزيح الستار عن
المركز الأمريكي لمعهد كونفوشيوس

واشنطن 20 نوفمبر2013 (شينخوا ، المراسل وانغ فنغ فنغ) أقام المقر العام لمعاهد كونفشويس مراسم تدشين المركز الأمريكي لمعهد كونفوشيوس في العاصمة الأمريكية واشنطن يوم 20 نوفمبر. و أزاحت ستار المركز ليو يان دونغ نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني التي تزور الولايات المتحدة حاليا، وألقى وزير التعليم الصيني يوان قوي رن كلمة في مراسم التدشين.

قال وزير التعليم الصيني في كلمته، إنه تمشيًا مع تعمق التواصل والتبادل بين الصين و دول العالم على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية، يتزايد اهتمام شعوب كافة الدول بالصين يومًا بعد يوم، ويشهد الميل العالمي نحو تعلم اللغة الصينية نموا سريعا. وبالتعاون بين الصين والمؤسسات التعليمية والجامعات في مختلف دول العالم، تم انشاء أكثر من 430 معهد كونفوشيوس في الجامعات وأكثر من 640 فصل كونفوشيوس في المدارس الإبتدائية والمتوسطة. وتحتل الولايات المتحدة الصدارة ضمن دول العالم في عدد معاهد وفصول كونفوشيوس، حيث يوجد فيها 98 معهد كونفوشيوس وأكثر من 350 فصل كونفوشيوس. وقوبلت هذه المعاهد و الفصول بترحيب واسع من قبل الجامعات والأحياء التي تم انشاؤها فيها مما يشكل دفعة قوية للتعاون والتبادلات الإنسانية و الثقافية بين الصين والولايات المتحدة.

أضاف الوزير يوان قوي رن قائلا: مع النمو السريع الذي تشهده معاهد وفصول كونفوشيوس، فقد أبدت الجامعات والمدارس الإبتدائية والمتوسطة الأمريكية التي تستضيف معاهد وفصول كونفوشيوس متطلباتها في تقديم خدمات ذات جودة ومستوى أعلى من قبل المكتب الوطني للغة الصينية هانبان. وإن غرض انشاء المركز الأمريكي هو العمل على تحسين الخدمات التي يقدمها المقر العام لمعاهد كونفوشيوس للمعاهد التابعة له، و تقديم للشعب الأمريكي قناة شفافة ومفتوحة لمعرفة معاهد كونفوشيوس، فضلا عن دفع تقاسم الموارد وتبادل المعلومات بين معاهد وفصول كونفوشيوس في الولايات المتحدة، وبالتالي يتم رفع جودة تعليم اللغة الصينية ومستوى نشرها في الولايات المتحدة ودفع التبادلات الإنسانية بين البلدين بالتعاون مع الأوساط الإجتماعية المختلفة في الولايات المتحدة.

قال ستيفن كناب عضو مجلس إدارة المقر العام لمعاهد كونفوشيوس ورئيس جامعة جورج واشنطن الأمريكية في كلمته، إن معاهد كونفوشيوس في الولايات المتحدة التي تنمو بصورة جياشة هيأت منصة قيمة للمدرسين والطلاب الأمريكيين في التبادل التعليمي، كما قدَّمت اسهامات كبيرة في التبادلات الثقافية واللغوية بين البلدين. وأضاف قائلاً : من الصعب عليَّ  تخيل وجود وسيلة أفضل من معاهد كونفوشيوس لدفع التبادلات الثقافية بين الصين والولايات المتحدة. ان انشاء مركز لمعاهد كونفوشويس في العاصمة الأمريكية سيكون له بالغ الأثر في تقديم تسهيلات كثيرة لجميع الجامعات المضيفة لمعاهد كونفوشيوس أو الجامعات التي تتعاون مع معاهد كونفوشيوس فضلا عن توفير كافة المساعدات اللازمة للجمهور الأمريكي للتعرف أكثر على معاهد كونفوشيوس.

طبقًا للمعلومات التي قدَّمها مركز معاهد كونفوشويس في الولايات المتحدة، إن المهمة الرئيسية للمركز هى تهيئة مصادر موثوق بها ومفتوحة للجهات الحكومية والرسمية في الولايات المتحدة عن أهداف وأنشطة معاهد كونفوشيوس، والتعاون والتواصل مع وسائل الإعلام الأمريكية والمجتمع الأمريكي وتعزيز فهم الجمهور لمعهد كونفوشيوس، ودفع التعاون والتبادل بين معاهد كونفوشيوس في الولايات المتحدة، وتقديم كافة الخدمات وأنواع التقييم.

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes