زيارة ليو يانـدونغ لمعهد كونفوشيوس بأديس أبابا بأثيوبيا

المصدر     الوقت    2014-01-03 13:34:44 
 

قامت نائبة  رئيس مجلس الدولة الصيني السيدة/ ليو يانـدونغ (الأولى لليسار) بزيارة لمعهد كونفوشيوس بأديس أبابا في  ال25 من نوفمبر ،  حيث لقيت ترحيبا حارا من قبل المعلمين والطلاب. المصور مراسل وكالة أنباء شينخوا ليانغ شانغـقانغ


نائبة رئيس  مجلس الدولة ليو يانـدونغ والوفد المرافق لها يشاهدون العروض الحية المرتبة المقدمة من  طلاب معهد كونفوشيوس

قامت نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني ليو يانـدونغ  الزائرة بزيارة  إلى معهد كونفوشيوس بأديس أبابا صباح  ال25  من نوفمبر. وشاهدت معرض الصور بمعهد كونفوشيوس خلال  حوالي ساعة،  وراقبت دروس تعليم اللغة الصينية، كما حضرت مراسم الترحيب التي أقامها معهد كونفوشيوس وألقت كلمة حماسية.   

"مرحبا مرحبا، ترحيب شديد"، لوح ما يقرب من مائة طالب أثيوبي بمعهد كونفوشيوس المنتظرين بمعهد كونفوشيوس بأديس أبابا بأعلام دولتي أثيوبيا والصين في 9:50   صباحا للترحيب بوصول نائبة رئيس  مجلس الدولة الصيني ليو يانـدونغ. وصافحت نائبة رئيس  مجلس الدولة الصيني السيدة ليو المرحبين بشدة بمرافقة وزير  التعليم الأثيوبي كابا والسيد/ كبيدي مدير معهد التدريب والتعليم التقني والمهني و والسيدة/  شيو  لين مديرة مكتب الهانبان للمقر العام لمعهد كونفوشيوس.

اتجهت نائبة رئيس  مجلس الدولة الصيني  السيدة ليو يانـدونغ لمعمل الصوتيات بمعهد كونفوشيوس لملاحظة دروس تعليم اللغة الصينية بعد مشاهدة معرض الصور للأنشطة الثقافية والتدريسية لمعهد كونفوشيوس، وقد تفاعلت مع الطلاب، كما  قدمت قاموسا صغيرا «800 رمز في اللغة الصينية» لكل طالب.  

وقد شاهدت نائبة رئيس مجلس الدولة  السيدة ليو يانـدونغ ومرافقوها «الكونغ فو الصيني» من فن الووشو والأوبرا «من يقول النساء لا تضاهي الرجال» والغناء الجماعي «الغد أفضل» وغيرها من الفقرات التي انتقاها ورتبها الدارسون في معهد كونفوشيوس بعناية. ألقت نائبة رئيس مجلس الدولة ا السيدة ليو كلمة في مراسم الترحيب، مشيرة إلى أن هناك علاقة صداقة قديمة وعميقة بين الصين وأثيوبيا، الجدير بالذكرأن رئيس أثيوبيا مولاتو درس خمسة عشر عاما في الصين، ولديه مشاعر قوية وعميقة تجاه الصين، معربة عن أملها في  أن يتخذ الشباب  الأثيوبيين  الرئيس مولاتو كنموذج لحب اللغة الصينية والتعرّف على الثقافة الصينية، كما تمنت أن يقدم المتطوعون ومعلمو معهد كونفوشيوس مساهمات في نشر الثقافة واللغة الصينية. وأخيرا قدمت مائة منحة دراسية لمعهد كونفوشيوس وفرص المشاركة في المخيم الصيفي في الصين "جسر اللغة الصينينة" عام 2014 لمائة دارس. وقد ألهبت هدايا نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني السيدة ليو يانـدونغ وكلمتها حماس الطلاب الأثيوبيين  وثقتهم لدراسة اللغة والثقافة الصينية والتعرّف عليها. وقد اختتمت الأنشطة بنجاح في جو مليء بالحماس.

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes