معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية يشارك بمعرض التعليم بعيد الأم بتايلاند

المصدر     الوقت    2014-08-27 13:57:56 
 

في 12 أغسطس، تلقى معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية تلبية لدعوة من وزارة التعليم بتايلاند بمناسبة بلوغ ملكة تايلاند اثنين وثمانين عاما، ومَثل معهد كونفوشيوس بتايلاند وظهر بمعرض التعليم الضخم بعيد الأم بتايلاند.

أثار معرض التعليم الضخم مشاركة عشرات الآلاف من أهالي تايلاند، وصلت السيدة/ Suthasri Wongsamarn نائب وزير التعليم بتايلاند والسيد/ Bundit Sriputtangul الأمين العام للجنة التعليمية بالمدارس الخاصة التابعة لوزارة التربية والتعليم بتايلاند والسيدة/ Sireethorn Benchangkappasert رئيسة قسم التربية والتعليم باللجنة القومية التابعة لوزارة التعليم بتايلاند لموقع المعرض لتفقده. أعرب الأمين العام والسيدة Sireethorn أمام معرض معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية عن شكرهم لعميد معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية لدعمه الكبير لتدريس اللغة الصينية بتايلاند، وأكدوا مرة أخرى على الأثر الكبير لمعهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية في مجال تعليم اللغة الصينية بتايلاند.


نائب وزير التعليم بتايلاند والأعضاء يتفقدوا معرض معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية


معلمو معهد كونفوشيوس يقدموا أعمال المعرض للأمين العام للجنة التعليمية بالمدارس الخاصة التابعة لوزارة التعليم بتايلاند

هيأ معرض "منتدى الحكمة الصينية" لمعهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية لأهالي تايلاند الحاضرين الجو الثقافي الصيني الفريد من نوعه. وتم عرض الكتب الصينية والشطرنج ونماذج الوجوه المسرحية وغيرها من الأعمال الفنية التي تتمتع بالحس الصيني، وجذبت أهالي تايلاند للمشاهدة. اتخذ العديد من طلاب تايلاند بالموقع الأقلام والأوراق لنماذج الوجوه المسرحية التي جهزها المعلمون واستمعوا إلى قصة الشخصيات التي تصف نماذج وجوه أوبرا بكين، وفي الوقت نفسه يرسمون مبتهجين.


توافد المشاركون بمعرض معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية


طلاب تايلاند يرسمون بجد نماذج الوجوه المسرحية لأوبرا بكين

ومع عرض الكلاسيكيات الصينية بالتوالي على الشاشة ارتدى معلمو معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية التشيباو(الزي الصيني)، قُدم للحاضرين أكواب الشاي بعناية في"ساحة الشاي الصيني". فانجذب الأعضاء الحاضرون، وجلسوا أمام مقصورة الشاي وأخذوا الشاي الصيني، وأخذوا يقلدوا شكل المعلمين، فالألوان والرائحة وتذوق الشاي جعلتهم يشعروا بالشاي العريق القادم من الصين.


Sireethorn Benchangkappasert رئيسة قسم اللجنة القومية التابعة لوزارة التعليم بتايلاند تذوقت الشاي في "ساحة الشاي الصيني"

لإرضاء احتياجات أهالي تايلاند الذين قاموا بتجربة الثقافة الصينية بأنفسهم أثارت التشيباو وملابس هان وملابس تانغ والحلي التي جلبها معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية بـ" معرض الأزياء الصينية" بساحة المعرض شغف العديد من أهالي تايلاند؛ وكانت "الأغاني الصينية" هي مركز تجمع أهالي تايلاند المحبين للغناء الصيني، جهز معلمو معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية الأغاني الكاريوكي الصينية المعروفة لدى أهالي تايلاند. وانطلقت في الموقع موجة تأثيرات الموسيقى الصينية.


أهالي تايلاند يرتدون زي أوبرا بكين بـ"معرض الأزياء الصينية"

تم التعاون الوثيق بين أجهزة التعليم الرسمي بتايلاند ومعهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية، واتخذت العديد من الطرق لدفع تعليم اللغة الصينية، وفضلا عن تقديم معلمي التايلاند للغة الصينية والتدريبات الفنية الصينية، فقد اهتموا أيضًا بنشر الثقافة الصينية من خلال المعرض الضخم بتايلاند. وسوف يقدم معهد كونفوشيوس بجامعة بانسومديتشاوبرايا الملكية للتربية العديد من الفرص التي تساعد على التعرف على اللغة الصينية وثقافتها، كما يترك المساحة الواسعة لدفع التبادل الثقافي بين الصين وتايلاند.

بقلم شه تشيو تشي

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes