معهد كونفوشيوس بجامعة نيو ساوث ويلز يُقيم المنتدى السنوي للشخصيات المشهورة عام 2014

المصدر     الوقت    2014-08-29 10:45:53 
 

في يوم 12 أغسطس، ألقت السيدة/ تانيا بلبيريسكTanya Plibersek MP وزيرة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية ونائبة رئيس حزب العمال المعارض  بأستراليا كلمة بعنوان "العلاقات التعاونية بين أستراليا والصين بدخول القرن الآسيوي" باعتبارها ضيفة منتدى الشخصيات المشهورة لعام 2014 بمعهد كونفوشيوس. أدار الندوة الأستاذ/ ليان مارتن Iain Martin نائب الرئيس التنفيذي لمعهد كونفوشيوس بجامعة نيو ساوث ويلز ورئيس مجلس معهد كونفوشيوس. كما شارك في حضور الندوة 150  شخصا تقريبًا.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20140813/f8b156b8f1941555087501.jpg
تانيا بلبيريسك تُلقي  خطابا

استعرضت تانيا بلبيريسك مسيرة تطور العلاقات الصينية الأسترالية، مؤكدة على أهمية التبادل والتعاون في المجالات الاقتصادية، الثقافية، التعليمية. كما أشارت بشكل خاص، إلى أن نهوض الصين يلعب دورا إيجابيا في تنمية الاقتصاد العالمي، وضرورة انتباه أستراليا إلى مبادئ المساواة، التعاون، و الفوز المزدوج،عند تطوير علاقتها مع الصين، وأن تحظى علاقة أستراليا بالصين بنفس الأهمية التي تحظى بها علاقتها بالدول المتقدمة والتي لها تاريخ طويل، فيجب على أستراليا المحافظة على علاقات التعاون مع جميع الأطراف، فلا يجب التحيز لطرف على أخر.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20140813/f8b156b8f1941555087e02.jpg
الأستاذ/ ليان مارتن نائب الرئيس التنفيذي لمعهد كونفوشيوس بجامعة نيو ساوث ويلز وجينـجيانغ رئيس معهد كونفوشيوس وتانيا بلبيريسك نائب رئيس حزب العمال المعارض

عند الحديث عن التعاون التعليمي بين الصين وأستراليا، أشارت تانيا بلبيريسك إلى أهمية تعلم اللغة الصينية، فهي ترى أن اللغة هي جسر للتواصل، فإذا قام شباب الدولتين بزيارة الدولة الأخرى وتعلم لغتها والحياة بها لفترة من الوقت،  والاهتمام بمراعاة عادات وتقاليد البلد التي يعيشون بها والتعرف على الثقافة المحلية وعادات الحياة هناك، سيعمل كل هذا في زيادة التفاهم والثقة  المتبادلة بين الشعبين.

تُعتبر الندوة التي يُقيمها معهد كونفوشيوس بجامعة نيو ساوث ويلز سنويًا بحضور الشخصيات المشهورة من الأنشطة الرئيسية للمعهد، ففي كل عام يتم دعوة شخصية مشهورة من الحكومة الأسترالية للإلقاء كلمة حول العلاقات الصينية الأسترالية، وهذه الندوة تجذب انتباه المعلمين والطلاب الجدد، ووسائل الإعلام والمجتمع بسيدني، وبذلك تزيد سمعة معهد كونفوشيوس بجامعة نيو ساوث ويلز.

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes