برقية تهنئة من الرئيس الصيني شى جين بينغ بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس معاهد كونفوشيوس حول العالم و"اليوم العالمي لمعاهد كونفوشيوس"

المصدر     الوقت    2014-10-15 15:40:48 
 

أرسل الرئيس الصيني شى جين بينغ خطابا بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس معاهد كونفوشيوس حول العالم والذى يصادف حلول " اليوم العالمي الأول لمعاهد كونفوشيوس"، والتي عبر فيها عن خالص التهنئة وأطيب التحيات لجموع معلمي وطلاب معاهد كونفوشيوس. كما أرسل السيد لي كه تشيانغ رئيس مجلس الدولة الصيني خطابا آخر بهذه المناسبة.

وذكر الرئيس شى جين بينغ في خطابه: أنه بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس معاهد كونفوشيوس حول العالم، فقد تلقيت برقيات تهنئة من 286 من رؤساء جامعات ومدراء معاهد كونفوشيوس من 90 دولة ومنطقة حول العالم، وعلمت أن فعاليات " اليوم العالمي الأول لمعاهد كونفوشيوس" سوف تقام في توقيت واحد بقارات العالم الخمس، الأمر الذى جعلني أشعر بسعادة بالغة. وأنتهز هذه الفرصة لأتقدم لكم ولجموع معلمي وطلاب معاهد كونفوشيوس بأحر التهاني وأطيب التحيات.

وإنني أؤيد ما ذكرتموه في برقياتكم من أن معاهد كونفوشيوس تعد رمزاً لما تقدمه الصين لصالح السلام العالمي والتعاون الدولي، وأنها حلقة وصل مهمة بين الشعب الصيني وشعوب العالم، مما يجعلنا نشعر بالثقة الكاملة تجاه مستقبل معاهد كونفوشيوس. وخلال العشر سنوات الأخيرة، فقدقامت معاهد كونفوشيوس بفتح فصول تعليم اللغة الصينية وأنشطة التبادل الثقافي، مما كان له دور مهم في مجال دفع أواصر التبادلات الحضارية بين مختلف دول العالم، وتعزيز التعارف والصداقة المتبادلة بين الشعب الصيني وشعوب العالم. وإننا نثمن جهودكم التي بذلتموها في مجال دفع الانتشار الثقافي والتواصل بين الشعوب.

كما اشار السيد الرئيس في خطابه: أن الثقافات التي أبدعتها شعوب مختلف الدول هي كنز ثمين ملك للبشرية جمعاء. وأنه يجب علينا أن نعمل على تعظيم الاستفادة وتطوير هذا الكنز الثمين من خلال التبادلات وتنمية قيم الابداع فيما بيننا. فمعاهد كونفوشيوس هي ملك للصين وللعالم أجمع. وسوف تستمر الحكومة الصينية في تقديم الدعم اللازم لتطوير معاهد كونفوشيوس حول العالم. فلنجتهد معاً لأجل دفع تقدم الحضارات البشرية ودفع التبادلات بين مختلف الشعوب، في سبيل خلق مستقبل أفضل ننعم به جميعاً.

( المعلومات التالية من جانب الخانبان )

النص الكامل لخطاب الرئيس الصيني شى جين بينغ

تهنئة

السادة رؤساء الجامعات ومدراء معاهد كونفوشيوس المحترمون:

تلقيت بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس معاهد كونفوشيوس حول العالم، برقيات تهنئة من 286 من رؤساء جامعات ومدراء معاهد كونفوشيوس من 90 دولة ومنطقة حول العالم، كما علمت أن فعاليات " اليوم العالمي الأول لمعاهد كونفوشيوس" سوف تقام في توقيت واحد بقارات العالم الخمس، الأمر الذى جعلني أشعر بسعادة بالغة. وأنتهز هذه الفرصة لأتقدم لكم ولجموع معلمي وطلاب معاهد كونفوشيوس باحر التهاني وأطيب التحيات.

وأثمن ما جاء في برقياتكم من أن معاهد كونفوشيوس تعد رمزاً لما تقدمه الصين لصالح السلام العالمي والتعاون الدولي، وأنها حلقة وصل مهمة بين الشعب الصيني وشعوب العالم، وأننا كلنا ثقة بالمستقبل المشرق الذى ينتظر معاهد كونفوشيوس. فخلال العشر سنوات الأخيرة، قامت معاهد كونفوشيوس بفتح فصول تعليم اللغة الصينية وأنشطة التبادل الثقافي، مما كان له دور مهم في دفع أواصر التبادلات الحضارية بين مختلف دول العالم، وتعزيز التعارف والصداقة المتبادلة بين الشعب الصيني وشعوب العالم. وإننا نثمن الجهود المضنية التي بذلتموها في مجال دفع وتعزيز الانتشار الثقافي والتواصل بين الشعوب.

إن الثقافات التي أبدعتها شعوب مختلف الدول هي كنز ثمين ملك للبشرية جمعاء. وأنه يجب علينا أن نعمل على تعظيم الاستفادة وتطوير هذا الكنز الثمين من خلال التبادلات وتنمية قيم الابداع فيما بيننا. فمعاهد كونفوشيوس هي ملك للصين وملك للعالم أجمع. وسوف تستمر الحكومة الصينية في تقديم الدعم اللازم لتطوير معاهد كونفوشيوس حول العالم.فلنتعاون معاً لأجل دفع تقدم الحضارات البشرية ودفع التبادلات بين مختلف الشعوب، في سبيل خلق مستقبل أفضل ننعم به جميعاً.

شي جين بينغ     رئيس جمهورية الصين الشعبية    

في 25/9/2014

 

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes