بدء المعسكر الصيفي لمعاهد كونفوشيوس بإندونيسيا

المصدر     الوقت    2015-07-03 15:14:44 
 

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150624/00367669d4f216f4c5f454.jpg

جانب من رقصة "تاقه" لفرقة الرقص بجامعة الأزهر بإندونيسيا خلال مراسم افتتاح المعسكر الصيفي لمعاهد كونفوشيوس

"استمع إلي على أصوات ألواح البامبو، معاهد كونفوشيوس الستة تجتمع في جامعة الأزهر. حيث يعقد المعسكر الصيفي لمعاهد كونفوشيوس، لدراسة اللغة الصينية وتذوق الأطعمة الشهية، ومحاكاة الثقافة الصينية. وقد سمعت أن الصين جميلة في جمال اللوحات المرسومة، فشعرت بالفرحة والسرور من أعماق قلبي..." وهكذا تميزت عروض مراسم بدء المعسكر الصيفي لمعاهد كونفوشيوس بإندونيسيا لعام 2015 لطلاب المرحلتين الجامعية والثانوية بالغناء المؤثر، والرقصات الممتعة، والأعلام الخفاقة وطلاقة اللغة والعروض المحلية الممتعة، حيث شارك في مراسم افتتاح المعسكر الصيفي 137 طالبا وطالبة مرتدين الأزياء ذات الألوان المختلفة.

وقد عبر المشاركون عن رغبتهم وتطلعاتهم للرحلة إلى الصين من خلال مواهبهم المتعددة التي اشتملت على الرقص والإلقاء والغناء الفردي والجماعي والعزف بآلة خوله والضرب بالألواح وغيرها من الفنون، ويقدمون مجموعة من العروض المعبرة عن نشاط وحيوية الشباب.

وذكر السيد ساردي سار رئيس جامعة الأزهر أنه بناءً على دعوة من مكتب الهانبان والمقر الرئيسي لمعاهد كونفوشيوس بالصين، فإن الطلاب المشاركين في المعسكر الصيفي سوف يقومون بزيارة والمشاركة في أنشطة ولقاءات مع الطلاب الصينيين في مناطق بكين وفوجيان وقوانغشي وخبي وهوبي وغيرها من المناطق الصينية.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150624/00367669d4f216f4c5264a.jpg

وذكر السيد شيه فنغ من سفارة الصين بإندونيسيا في كلمته أن العلاقات الصينية الإندونيسية تشهد حالياً التعاون الجيد في مجال السياسة والأمن والاقتصاد والتجارة والاستثمار والتبادلات الإنسانية. كما أن السيدة ليو يان دونغ نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني  كانت قد ذكرت في كلمتها في جامعة اندونيسيا في مايو من العام الحالي، أنه يجب العمل على أن يكون التبادل بين شباب البلدين الصين واندونيسيا المشروع الرئيسي للتبادلات الإنسانية بين البلدين. وذكر السيد شيه أنه على ثقة بأن المعسكر الصيفي لمعاهد كونفوشيوس سوف يكون جسرا لتعزيز التعارف بين شباب البلدين، وإعداد المزيد من رسل الصداقة بين البلدين، وجذب المزيد من الشباب المهتمين بتأسيس علاقات الصداقة بين البلدين، الأمر الذي يساعد على ضخ دماء جديدة تعمل على تطوير العلاقات بين البلدين الصديقين.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150624/00367669d4f216f4c5bc4f.jpg

وعبر الطالب جيريندرا وردهانا خلال القائه كلمة نيابة عن الطلاب المشاركين عن تطلعاته للصين ولأنشطة المعسكر الصيفي هذا العام. فذكر أن الدين الإسلامي يحض على "طلب العلم ولو في الصين". وأن "هذه المقولة دائماً ما تحفزنا على السفر إلى الصين الساحرة لطلب المعرفة. وسوف نبدأ غدًا رحلتنا إلى الصين، وقلوبنا في غاية التأثر بهذه الرحلة، وإننا لا نكاد نصدق أنفسنا أن هذا الحلم الذي راودنا طويلًا قد جاءت أخيرًا لحظة تحقيقه على أرض الواقع."

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes