زارت نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني ليو يان دونغ معهد كونفوشيوس بجامعة بيتسبرغ

المصدر     الوقت    2015-07-03 16:37:55 
 

بعد ظهر يوم 19 من يونيو، زارت نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني ليو يان دونغ معهد كونفوشيوس بجامعة بيتسبرغ. وكان يصحبها كل من وزير التربية والتعليم الصيني يوhن قوي رن ورئيس لجنة الدولة للصحة وتنظيم الأسرة لي بين وسكرتير مجلس الحزب ونائب الرئيس الدائم لوزارة العلوم والتكنولوجيا وانغ تشي قانغ والسفير الصيني لدي الولايات المتحدة تسوى تيان كاى ونائبة الأمين العام لمجلس الدولة الصيني جيانغ شياو جيوان ونائب وزير الخارجية الصينية وانغ تشاو ونائب وزير التربية والتعليم الصيني هاو بينغ ومديرة مكتب هان بن شdوي لين والقنصل الصيني العام لدى نيويورك تشانغ تشي يويه.

في الساعة الثالثة بالتوقيت المحلي، وصل الوفد إلى جامعة بيتسبرغ وأجرت ليو يان دونغ المحادثة القصيرة مع رئيس الجامعة الدكتور غالاغر في مكتبه حيث اتفقا في دفع المزيد من التبادل والتعاون بين جامعة بيتسبرغ والصين. كما أزاحت بأيديها الستار لمعهد بيتسبرغ لجامعة سيتشوان.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150701/f8b156b8f19416fdf6ca43.jpg

بعد ذلك، قدمت ليو يان دونغ إلى مبنى تدريس الفنون لمشاهدة معرض الصور للمنتجات التي أحرزها معهد كونفوشيوس في مجال الإدارة والتدريس. كما زارت مكاتب للمعهد وتحدثت مع الأساتذة المتطوعين لتدريس اللغة الصينية بمودة. كان أكثر من 30 طالبا للمدرسة الإعدادية يقومون بتعليم اللغة الصينية بشكل التمثيل النموذجي في إحدى حجرات الدرس، ما إن رأوا قدوم ليو يان دونغ حتى تقدموا بالترحيب الحار باللغة الصينية " مرحبا مرحبا بك." أجرت المحادثات الودية مع الجميع وسألت "ما إذا كانت اللغة الصينية صعبة؟ "كما شجعت الجميع على الدراسة بأقصى الجهود لكي يصبحوا رسل التبادل الشعبي والثقافي بين الصين والولايات المتحدة.

بعد مغادرة حجرة الدرس، قدم الوفد إلى قاعة الاستقبال وتلقى الوفد التصفيق الحار من قبل أكثر من 400 أستاذا وطالبا. ألقى رئيس الجامعة الدكتور غالاغر كلمة الترحيب وتقدم بتقدير عال لما قد أسهمه معهد كونفوشيوس لدفع التعاون التعليمي والتبادل الثقافي بين البلدين. بعد ذلك، قدم نائب جامعة بيتسبرغ ورئيس مجلس معهد كونفوشيوس نوفاك الأحوال عن إدارة المعهد. تقدم 50 طالبا من فصل كونفوشيوس بالمدرسة الإعدادية " بقاس" التابعة للمعهد بالأغنية " نرحب بقدومكم". حكت الطالبة Sabine Gross من فصل كونفوشيوس بالمدرسة الثانوية وادي"كويكر" خبرتها لدراسة اللغة الصينية عبر البعد البعيد من الإنترنت وعزفت الأغنية الصينية المشهورة بكمان " أغنية الحب في منطقة كنغ دينغ". أنشد الفائز بالجائزة الثانية في مسابقة الخطابة باللغة الصينية على نطاق الولايات المتحدة " جسر اللغة الصينية" Daniel Tetreault شعر الحب للشاعرة الصينية المشهورة شو تينغ " إلى شجرة البلوط" وقدم 10 طلاب من فصل كونفوشيوس بالمدرسة الابتدائية "Valley School in Ligonier" التمثيل الرائع " الأقنعة لأوبرا بكين".

أدلت ليو يان دونغ بالتصريح بمودة وحماسة قائلة إنها باعتبارها الممثلة الخاصة لرئيس الصيني شي جين بينغ تقوم بهذه الزيارة تلبية لدعوة وزير الخارجية الأمريكية كيري وتستهدف إلى حضور الجولة السابعة للحوار الاستراتيجي والاقتصادي والجولة السادسة للتشاور رفيع المستوى للتبادلات الشعبية والثقافية بين الصين والولايات المتحدة. خلال التشاور رفيع المستوى للتبادلات الشعبية والثقافية بين الجانبين الذي سيعقد حديثا، سيعمل الجانبان على تعميق التعاون الفعال في شتى المجالات وتكثيف التبادلات بين شعوب الدولتين خاصة بين الشباب، وتوطيد الأساس الشعبي والاجتماعي لتنمية العلاقات بين الجانبين.

أكدت قائلة إن اللغة ناقل الثقافة وأداة التبادل. كان إتقان اللغة الأخرى بمثابة الحصول على مفتاح آخر يمكن التعرف على الأصدقاء واستقصاء العالم واستنار المستقبل عبره. في الوقت الراهن، هناك أكثر من 300 مليون شخص في الصين يتعلمون الإنجليزية، بينما تم تأسيس 487 من معاهد كونفوشيوس و894 من فصول كونفوشيوسية في 132 بلدا مع أكثر من 5،3 مليون طالب مسجل. في الولايات المتحدة، على سبيل المثال، فإن هناك 107 من معاهد كونفوشيوس و451 من الفصول الدراسية، مع 300 ألف طالب مسجل، وهذه المرافق أصبحت منصات مهمة لبرامج التبادل الإنساني بين الصين والولايات المتحدة. هذا يدل على الأهمية البالغة من قبل الجامعات الأمريكية والسلك التعليمي بالتبادل في مجالات الثقافة والتعليم بين الجانبين. إذا أتقن شباب الجانبين اللغتين عبر جهودهم المبذولة، فسيكون التعاون بين الصين والولايات المتحدة مفعما بالآمال والتطلعات وسيكون أفقه أشرق وأوسع.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150701/f8b156b8f19416fdf6cb44.jpg

تقدمت ليو يان دونغ بتقدير عال لما قد أحرز معهد كونفوشيوس بجامعة بيتسبرغ من النتائج قائلة إنه فاز باللقب " معهد كونفوشيوس ممتاز" على 3 مرات متتالية فلا يكون له مثيل. كما أملت من معهد كونفوشيوس بجامعة بيتسبرغ أن يظهر مميزاته ويواصل جهوده لإحراز نتائج أفضل. ودعت نيابة عن الحكومة الصينية والمقر العام لمعهد كونفوشيوس 50 من الأساتذة والطلاب في معهد كونفوشيوس إلى الصين للمشاركة في "مخيم حسر اللغة الصينية" وقدمت 10 منحات دراسية كاملة للدراسة في الصين وأهدت 1000 نسخة من الكتب والمؤلفات الثقافية الصينية.

http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150701/f8b156b8f19416fdf6cb45.jpg

إن التصريح الذي أدلت به ليو يان دونغ حظي بالتصفيق الحار بشكل غير منقطع. أهدى الدكتور غالاغر نيابة عن الجامعة هديتين إلى ليو يان دونغ: إحداهما ألبوم الصور المختارة التي صنعت من 800 طالب المعهد بأيديهم، والأخرى هي تي شيرت للمعهد. قبلت ليو يان دونغ هاتين الهديتين بسرور واشتركت في حلقة التقاط الصورة التذكارية مع أساتذة وطلبة المعهد.

تأسست جامعة بيتسبرغ عام 1787 وهي من أقدم الجامعات الخمس البارزة في الولايات المتحدة. إنها أهلت 10 فائزين بجائزة نوبل واحتلت المرتبة ال14 من تصنيف الجامعات في العالم عام 2015 "USNEW". تأسس معهد كونفوشيوس بجامعة بيتسبرغ عام 2007 وهي أول معهد كونفوشيوس في ولاية بنسلفانيا. إنه يجرى أعمال تدريس اللغة الصينية للأحياء السكنية المجاورة بشكل رئيسي. حتى نهاية عام 2014، أقام المعهد فصول كونفوشيوس في 7 مدارس ابتدائية وإعدادية وحدد أكثر من 400 مقررة متعلقة باللغة الصينية وبلع عدد الطلبة المسجلين 4700 شخص. يعمل المعهد على إقامات الفعاليات الثقافية المختلفة حتى جذب أكثر من 30 ألف شخص لانضمام إليها وحظي بالاتهام والتقدير في ولاية بنسلفانيا والمناطق المجاورة.

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes