تنظيم الدورة التدريبية السابعة لمعلمي اللغة الصينية بشرق اليابان

المصدر     الوقت    2015-09-10 14:54:15 
 

عقدت خلال الفترة من 24-28 أغسطس الدورة التدريبة السابعة لمعلمي اللغة الصينية بشرق اليابان وذلك بمعهد كونفوشيوس بجامعة كوقاكوين. نظم هذه الدورة التدريبية المقر العاملمعاهد كونفوشيوس برعاية معهد كونفوشيوس بجامعة كوقاكوين، وذلك بهدف مساعدة معلمي اللغة الصينية اليابانيين للتعرف على أحدث التطورات في نظريات تعليم اللغة الصينية، وإتقان أحدث طرق التدريس والارتقاء بمعارفهم حول الثقافة الصينية، مما يساعد في رفع مستوى تدريس اللغة الصينية كلغة اجنبية ثانية. شارك في هذه الدورة 81 معلما ومعلمة من 45 هيئة معنية بما في ذلك الجامعات والمدارس الابتدائية والمتوسطة ومدارس اللغات الخاصة وغيرها من منظمات الصداقة اليابانية الصينية.

ووفقاً لخطة الدورة التدريبية، فقد قدم كلٍ الدكتور ليو يوان مان وكيل كلية تعليم اللغة الصينية للأجانب بجامعة بكين، الدكتورة تشاو يان فنغ المدير الصيني لمعهد كونفوشيوس بريتسوميكان والأستاذة بكلية تعليم اللغة الصينية للأجانب بجامعة بكين، والسيد أهارا شيجيرو الخبير الياباني المعروف في تعليم اللغة الصينية، والسيد لي يي لون خبير تعليم اللغة الصينية الياباني بالإذاعة اليابانية عشر محاضرات مختلفة حول مؤهلات معلمي اللغة الصينية والمهارات الخاصة بتأليف المواد الدراسية وطرق التدريس، كما قدموا تحليلات وشروح وافية حول الخطط التعليمية الأربعة التي ينتهجها معهد كونفوشيوس في العملية التعليمية.

说明: http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150831/f8b156b8f194174e091408.jpg

جانب من محاضرة السيد أهاراشيجيرو

说明: http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150831/f8b156b8f194174e091509.jpg

جانب من محاضرة الدكتورة تشاو يان فنغ

说明: http://www.hanban.org/image/attachement/jpg/site2/20150831/f8b156b8f194174e09150a.jpg

حديث حول الخطط التي ينتهجها معهد كونفوشيوس لتعليم اللغة الصينية

وأشار السيد ساينوجيكازوتيرو المدير الياباني لمعهد كونفوشيوس في كلمته خلال حفل الافتتاح، أن اللغة وسيلة للتواصل، وأن ممارسة تدريس اللغة الصينية يتطلب من القائمين عليه إتقان القواعد الخاصة بتدريس اللغة، بالإضافة إلى التعرف على الاقتصاد والمجتمع والثقافة التي تعبر عنها هذه اللغة، الأمر الذي يعد غاية في الأهمية للارتقاء بمستوى تدريس اللغة الصينية.

ويرجع تاريخ تعليم اللغة الصينية في اليابان إلى أكثر من مائة عام، حيث تكون في اليابان عدد كبير من معلمي اللغة الصينية، والذين يواجهون مختلف المشكلات في مجال تعليم اللغة الصينية، وقد ساعدت هذه الدورة التدريبية في مساعدتهم في حل مشكلة وجود منصة عامة تجمع المتخصصين في هذا المجال، حيث قدمت الدورة لهم هذه الفرصة لتبادل الآراء، وحظيت الدورة بترحيب كبير من معلمي اللغة الصينية بمنطقة شرق اليابان.

وبدأت الدورات التدريبية لمعلمي اللغة الصينية بشرق اليابان منذ عام 2009، وتقام مرة سنوياً، بمشاركة 80 معلما في الدورة، وقد شارك في هذه الدورات حتى اليوم أكثر من 500 من معلمي اللغة الصينية بمختلف المؤسسات التعليمية بشرق اليابان.

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes