البرازيل تقيم أول دورة تدريبية لأساتذة اللغة الصينية المتطوعين

المصدر     الوقت    2015-09-29 15:21:14 
 

في الفترة من الثاني عشر حتى الثالث عشر من سبتمبر بالتوقيت المحلي، أقيمت في البرازيل أول دورة تدريبة لأساتذة اللغة الصينية المتطوعين وكان ذلك في معهد كونفوشيوس بجامعة سان باولو. وتم تنظيم هذا النشاط برعاية هانبان وبتنظيم مركز أمريكا اللاتينية لمعاهد كونفوشيوس ومعهد كونفوشيوس بجامعة سان باولو، وتم دعوة كل من تشياو جيان جين المدير الصيني لمعهد كونفوشيوس الجامعة البابوية الكاثوليكية في ولاية ريو دي جانيرو، ولي جين ون الأستاذ المحلي بمعهد كونفوشيوس جامعة ميناس جيريس الفيدرالية، والأستاذ شيونغ فانغ خوا أستاذ اللغة الصينية المبعوث بمعهد كونفوشيوس جامعة سان باولو لإلقاء المحاضرات في الدورة، واشترك في الدورة ثلاثون أستاذا متطوعا للغة الصينية.

وبدأت الدورة رسمياً يوم الثاني عشر من سبتمبر في الساعة التاسعة صباحاً بتقديم السيدة  تساي لاي المدير الصيني لمعهد كونفوشيوس جامعة سان باولو. وألقى كل من الأستاذ باولينو المدير الأجنبي لمعهد كونفوشيوس جامعة سان باولو، والأستاذ روبرتو لافونتين مدير مركز أمريكا اللاتينية لمعاهد كونفوشيوس والأستاذ سون شين تانغ نائب المدير كلمات بمناسبة الافتتاح، وأعربوا فيها عن ترحيبهم الحار بأساتذة اللغة الصينية المتطوعين، كما أعربوا عن آمالهم بنجاح الدورة.  

واحتوت محاضرات الدورة على: سمات تعليم اللغة الصينية في البرازيل والتحكم في محاضرات اللغة الصينية، وصعوبات تعلم صوتيات اللغة الصينية للطلاب البرازيليين المبتدئين، وسمات الطلاب البرازيليين مع تعلم اللغة الصينية. وشرح المدير تشياو جيان جين للأساتذة المتطوعين السمات المختلفة لدراسة اللغة الصينية بالنسبة للطلاب البرازيليين من خلال خبرته التعليمية الوافرة وربطها بالأحوال الحقيقية لطلاب معهد كونفوشيوس بالجامعة البابوية الكاثوليكية، كما قدم اقتراحات حول كيفية التحكم في المحاضرات، وحول كثرة الاستماع إلى محاضرات الأساتذة البرازيليين، ومعرفة إدارة المحاضرات بالنسبة للأساتذة البرازيليين، كالدروس الجماعية، وكثرة التشاور مع الأساتذة ذوي الخبرات وغيرها. وكانت مقترحات المدير تشياو ملهمة ومفيدة للأساتذة المتطوعين الذين وصلوا لأول مرة إلى البرازيل وأيضاً للأساتذة المتطوعين الذين تنقصهم الخبرة التعليمية. 

أما الأستاذ لي جين ون الذي يجيد عدة لغات ويتمتع بالخبرات التعليمية الوفيرة خلال عمله لعشرة أعوام فحلل صعوبات الطلاب البرازيليين في تعلم صوتيات اللغة الصينية. وأوضح أهم النقاط والصعوبات التي تواجه الطلاب البرازيليين أثناء دراستهم لصوتيات اللغة الصينية، وتناقش حول كيفية جعل الطلاب البرازيليين المبتدئين في تعلم اللغة الصينية بالتمسك الصحيح للنغمات، وتحديد الأصوات ما قبل الأنف وما بعد الأنف، وتمييز الأصوات والحروف الساكنة وغيرها. وقال جميع الأساتذة المتطوعين المشاركون إنهم استفادوا من خبرة الأستاذ لي استفادة كبيرة.

وفي النهاية، شرح الأستاذ شيونغ المبعوث إلى معهد كونفوشيوس جامعة سان باولو حافز ومتطلبات وسمات دراسة الطلاب البرازيليين من خلال نتائج استطلاعات الرأي الواقعية التي أجراها، بل واستخدم الدرس الرابع في سلسلة الصين المعاصرة كنموذج ليشرح للأساتذة بدقة ترتيبات المضمون التعليمي و وتصميم الكتابة على السبورة وترتيب التمرينات وردود الفعل وغيرها من التصميمات الموجودة في البيئة الدراسية. وغرس موقف الأستاذ شيون الدقيق والصبور والمتحلي بالمسؤولية قدوة حسنة لكل الأساتذة المتطوعين.  

كما نظمت الدورة حلقة النقاش حيث أجرى كل الأساتذة القادمين من كل معاهد كونفوشيوس في البرازيل مناقشات حول أحوالهم التعليمية الحقيقية وارتباكهم وغيرها من الأمور، وتبادلوا المقترحات والإجابات، وكانت المناقشات في قمة الحماسة. 

وانتهت الدورة في ظهر يوم الثالث عشر من سبتمبر، ووزع الأستاذ روبيرتو لافونتين من مركز أمريكا اللاتينية لمعاهد كونفوشيوس الشهادات على الأساتذة المتطوعين.

 

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes