إزاحة الستار عن أول معهد كونفوشيوس بغينيا الاستوائية

المصدر     الوقت    2016-01-27 09:06:57 
 

أقيمت في 25/1/2016 مراسم ازاحة الستار عن معهد كونفوشيوس بالجامعة الوطنية بغينيا الاستوائية والذي سيتم تأسيسه بالتعاون بين الجامعة الوطنية بغينيا الاستوائية والمقر الرئيسي لمعاهد كونفوشيوس مكتب الخانبان، بالشراكة مع معهد الغات الأجنبية بجهجيانغ. ويعد هذا المعهد الأول من نوعه في غينيا الاستوائية.


السيد جاوخونغ شينغ سفير الصين بغينيا الاستوائية (الأول من اليمين) السيد خونغ قانغ رئيس معهد اللغات الأجنبية بجهجيانغ (الثاني من اليسار) السيد فيلبرتو رئيس الجامعة الوطنية بغينيا الاستوائية (الثاني من اليمين) والسيد كريسانتوس نائب رئيس الجامعة خلال قص شريط المعهد الجديد

وأرسلت السيدة شيولين المديرة العامة للمقر الرئيسي لمعاهد كونفوشيوس ومديرة مكتب الخانبان الوطني كلمة تهنئة بهذه المناسبة، ذكرت فيها أنه العام الحالي تحل الذكرى 46 لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الصين وغينيا الاستوائية، وبالتالي فإن تأسيس معهد كونفوشيوس بالجامعة الوطنية بغينيا الاستوائية سيكون له مغزى تاريخي في تاريخ التبادلات الودية بين البلدين. وأنني على ثقة بأنه في ظل الجهود المشتركة من الجانبين، فإن معهد كونفوشيوس الجديد سوف يكون نافذة مهمة لمساعدة الطلاب والسكان المحليين في دراسة اللغة الصينية والتعرف على الثقافة الصينية، وسوف يقدم اسهامات جديدة في تعزيز التعارف والصداقة بين شعبي البلدين.

وذكر رئيس الجامعة الوطنية بغينيا الاستوائية في كلمته أنه في غاية السعادة بافتتاح معهد كونفوشيوس بالجامعة، وأن الجامعة سوف  تتعاون مع معهد اللغات الأجنبية بجهجيانغ من أجل التطوير المستمر للمعهد حتى يصبح جسرا للتبادلات الثقافية بين غينيا الاستوائية والصين.


السيد فيلبرتو رئيس الجامعة الوطنية بغينيا الاستوائية والسيد خونغ قانغ رئيس معهد اللغات الأجنبية بجهجيانغ خلال ازاحة الستار عن معهد كونفوشيوس

وذكر السيد جاوخونغ شينغ سفير الصين لدى غينيا الاستوائية أن غينيا الاستوائية شريك مهم للصين في افريقيا، وأن العلاقات بين البلدين قد أرتقت لعلاقات الشراكة الشاملة. وهنا تطور في التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وهناك تواصل مستمر بين شعبيهما. واضاف أن تأسيس معهد كونفوشيوس بكلية التربية جامعة غينيا الاستوائية سيفتح افاق جديدة في التبادل والتعاون الإنساني والثقافي والتعليمي بين البلدين.

وذكر السيد خونغ قانغ رئيس معهد اللغات الأجنبية بجهجيانغ في كلمته أن معهد اللغات الأجنبية سوف يتعاون مع جامعة غينيا الاستوائية في تأسيس معهد كونفوشيوس، وسوف يبذل قصارى جهدها في تلبية حاجة المواطنين في غينيا الاستوائية لدراسة اللغة الصينية، بما يساعد في تعزيز تعرف الشعب الغيني على اللغة والثقافة الصينية، ودعم التبادلات التعليمية والثقافية بين الصين وغينيا الاستوائية، من أجل دفع التطوير المشترك للثقافات المتعددة حول العالم.



صورة جماعية لضيوف الحفل

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes