السيدة ليو يان دونغ تحضر مراسم وضع حجر اساس مبنى معهد كونفوشيوس النموذجي بجامعة القاهرة بمصر

المصدر    شبكة الشعب الوقت    2016-03-27 14:28:38 
 

وتم وضع حجر الاساس لمبنى معهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة المصرية التي تقع في محافظة الجيزة في 26/3. وفي الساعة الرابعة عصر ذلك اليوم الممطر، أقامت جامعة القاهرة مراسم وضع حجر الاساس، حيث قام كبار الضيوف من الجانبين الصيني والمصري بوضع عدد من قطع الطوب كحجر أساس للمبنى الجديد.


السيدة ليو يان دونغ نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني(الرابعة من اليمين) تشارك في مراسم وضع حجر الاساس لمبنى معهد كونفوشيوس النموذجي بجامعة القاهرة

ويوجد في مصر الآن معهدان وفصل كونفوشيوس، بهم 68 معلم لغة صينية، من بينهم 55 معلما تم ايفادهم من الجانب الصيني، و13 معلما مصريا. وفي عام 2015 بلغ عدد فصول اللغة الصينية بمعهدي وفصل كونفوشيوس 156 فصلا، وبلغ اجمالي عدد الدارسين ما يزيد على 2000 دارس ودارسة، قاموا بتنظيم 54 نشاطا ثقافيا، شارك فيها ما يزيد على 10000 مشارك. وتبلغ المساحة المخصصة للتدريس بمعهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة 700 متر مربع، تشتمل على 8 قاعات تدريس وعدد 1 مكتب إداري ومكتبة وحجرة صوتيات وحجرة للوسائل المتعددة. وفي 12/2014، اصبح المعهد احد معاهد كونفوشيوس النموذجية حول العالم التي اقرها المقر الرئيسي لمعاهد كونفوشيوس، ويدل وضع حجر الاساس للمبنى الجديد للمعهد على أن أعمال إنشاء المبنى الجديد ستبدأ هذا العام. وسوف يشتمل المبنى الجديد على ستة أدوار، دور أرضي وخمسة أدوار علوية، ستتكون من قاعات تدريسية ومعمل صوتيات ومكتبة ومطعم في سطح المبنى.


السيدة ليويان دونغ نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني(الثانية من اليسار) تشارك في مراسم وضع حجر الاساس لمبنى معهد كونفوشيوس النموذجي بجامعة القاهرة

وذكر الدكتور جابر نصار رئيس جامعة القاهرة في كلمته أن زيارة الرئيس شي جين بينغ الأخيرة لمصر، لم ترتق فقط بالعلاقات السياسية والاقتصادية بين البلدين إلى مستوى أعلى، وانما دفعت التبادلات الإنسانية بين البلدين. ويقوم معهد كونفوشيوس بدور مهم وفعال في مجال التبادلات الإنسانية، ويصادف هذا العام مرور الذكرى الستين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية المصرية الصينية، وسوف يقوم معهد كونفوشيوس بالجامعة بتنظيم مختلف الأنشطة الثقافية للاحتفال بهذه المناسبة. وأنه يتمنى أن يصبح معهد كونفوشيوس بالجامعة جسراً للتعاون والصداقة بين مصر والصين.

وذكر الدكتور اشرف شيحه وزير التعليم العالي والبحث العلمي المصري، أن معهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة قدم على مدار فترة طويلة جهودا كبيرة في مجال دعم التعاون الثقافي والتعليمي بين الصين ومصر، وكان له دوراً ايجابياً في الحفاظ على العلاقات الودية بين البلدين. وأشار إلى الاهتمام والثقة التي أولتها الحكومة الصينية والمقر الرئيسي لمعاهد كونفوشيوس للعملية التعليمية بمعهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة، والدعم الكبير والمساعدة في تأسيس المبنى الجديد للمعهد. وفي ظل الأوضاع الدولية الجديدة، فإن التعاون المصري الصيني سوف يستمر في كافة المجالات.  فمعهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة يعد بطاقة ثقافية تسجل التبادل والتعاون بين البلدين في المجالين الثقافي والتعليمي، ونحن على ثقة بأنه في ظل الجهود المشتركة والتعاون المخلص بين الطرفين، فإن هناك غد أفضل ينتظر معهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة.


كلمة السيدة ليو يان دونغ نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني خلال مراسم وضع حجر الاساس لمبنى معهد كونفوشيوس النموذجي بجامعة القاهرة

وكانت السيدة ليو يان دونغ نائبة رئيس مجلس الدولي الصيني والتي تزور مصر حاليا قد شاركت في مراسم وضع حجر الأساس لمعهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة، وألقت كلمة بهذه المناسبة. وذكرت أن معاهد كونفوشيوس تعد منصات مهمة تربط بين الصين والعالم. ومنذ تأسيس معهد كونفوشيوس بالجامعة قبل ثماني سنوات، نظم المعهد العديد من الفعاليات الثقافية والتعليمية، والتي تخدم التعاون البناء بين البلدين في كافة المجالات، وبلغ عدد المسجلين بها أكثر من 3000 شخص، حتى أصبح المعهد أحد أفضل معاهد كونفوشيوس في الدول العربية. ونتمنى أن يواصل معهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة مسيرة التميز وأن يقدم المزيد من الاسهامات لتعميق التبادلات الإنسانية وتعزيز الصداقة بين شعبي البلدين.

وخلال مراسم وضع حجر الأساس، شارك المئات من طلاب المعهد حاملين باقات الزهور وأعلام الصين ومصر، وقدموا العديد من الأغنيات والأشعار والألحان الصينية التي استقبلها الحضور بالتصفيق الحاد.

وذكرت الدكتورة لين شياو ينغ المديرة الصينية لمعهد كونفوشيوس بجامعة القاهرة في مقابلة مع شبكة الشعب عقب انتهاء المراسم، أن مراسم وضع حجر الاساس تعد حدثا مهما في تاريخ معهد كونفوشيوس النموذجي بجامعة القاهرة، تدل على أن المعهد قد دخل مرحلة النضج والتطور الخاص بعد ثماني سنوات كمرحلة تمهيدية، وأنه سوف يتقدم نحو مرحلة جديدة في مجال اعداد المواد التعليمية للغة الصينية المناسبة للطلاب المصريين، واعداد الكوادر المحلية من المعلمين المصريين وتحرير مجلة المعهد باللغتين الصينية والعربية ومقررات اللغة الصينية عبر شبكة المعلومات وغيرها من المجالات.

شبكة الشعب  القاهرة في 26/3   تقرير  ليوشوي مينغ- وانغ يون سونغ- خان شياومينغ

 

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes