إطلاق الفيلم الوثائقي "من الشرق والغرب"

المصدر     الوقت    2016-04-13 09:43:49 
 

 

تستعد قناة الأفلام الوثائقية (القناة التاسعة) بتلفزيون الصين المركزي خلال الفترة من 19-14/4/2016 الجاري الساعة الثامنة مساءاً يومياً والمعروفة بتوقيت البث الذهبي، لإطلاق الفيلم الوثائقي الكبير "من الشرق والغرب".

يذكر أن فيلم "من الشرق والغرب" من انتاج المقر الرئيسي لمعاهد كونفوشيوس ومكتب الخانبان الوطني، ويعد الفيلم الوثائقي الثقافي الأول الذي يقدم تاريخ التمازج والتبادل بين اللغات والثقافات الشرقية والغربية، ويعرض مسيرة نشر اللغة والثقافة الصينية خارج الصين. يتكون الفيلم من ست حلقات بعنوان "قوة اللغة"، "المصير الثقافي"، "آثار الربيع"، "الكائن العظيم ليس له شكل "، "الاختلاف الجميل" و"مناجاة المستقبل" بواقع 50 دقيقة للحلقة الواحدة.  

يتخذ فيلم "من الشرق والغرب" من أحوال تطور الحضارة البشرية خلال العصور الأخيرة خلفية رئيسية، ومن معاهد كونفوشيوس خطاً رئيسياً،  وينطلق من أحوال التمازج والتبادل بين اللغات والثقافات الشرقية والغربية، للكشف عن العلاقة الداخلية بين اللغة والثقافة وازدهار وتدهور الدول، وذلك من خلال متابعة تجارب المجلس الثقافي البريطاني، منظمة الأليانس فرانسيز الفرنسية، معهد جوته الألماني ومعهد ثربانتس الاسباني وغيرها من الجهات التي تعمل في مجال نشر اللغات والثقافات.

يهتم الفيلم بتقديم وصف شامل لتاريخ نشر اللغة والثقافة الصينية خارج الصين خلال الأعوام الأخيرة، ويركز على 10 أعوام الأخيرة منذ تأسيس معاهد كونفوشيوس، لتقديم جانب من حكايات أهم الشخصيات الصينية والاجنبية التي بذلت الجهد النفيس خلال مسيرة المعاهد التي أحدثت تطورا كبيرا بدأ من العدم، وقدمت من خلال نشر اللغة الصينية والتبادلات الثقافية، احداث "تفاعل كيميائي" في فكر وحياة مختلف الشعوب الأجنبية، وتقديم معجزة جديدة من التبادل بين الإنسان والإنسان والقلب والقلب، وإبراز دور معاهد كونفوشيوس في تأسيس "خط سكك حديدية روحي" بين الصين ومختلف شعوب العالم من خلال اللغة والتبادل الثقافي، ولعبت دوراً فريداً في الارتقاء بالتأثير الدولي للثقافة الصينية ودفع تطور الحضارات العالمية المتعددة.

استغرق اعداد فيلم "من الشرق والغرب" عامين كاملين، وتكون فريق الاعداد من مجموعة الفنانين الرئيسيين الذين قاموا بتصوير الأفلام الوثائقية الكبرى المعروفة "صعود الدول الكبرى" ،"تجار شانشي" و"الرموز الصينية في خمسة آلاف عام". كما تولي البروفيسور شيوي جيا لو نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني خلال الدورتين التاسعة والعاشرة والعالم اللغوي المعروف المستشار العام للفيلم. وقام فريق الاعداد بتصوير مشاهد الفيلم في أكثر من 50 دولة ومنطقة حول العالم بما في ذلك أمريكا، بريطانيا، استراليا، اليابان، تايلاند، بولندا، مصر، تنزانيا وبوليفيا وغيرها من الدول، وتم اجراء مقابلات مع أكثر من 200 من رؤساء الجامعات والعلماء ومدراء معاهد كونفوشيوس الصينيين والأجانب ومعلمي اللغة الصينية والمتطوعين، ويقدم الفيلم للمشاهدين وجبة ثقافية متنوعة وثرية من خلال المعلومات والمصادر الدقيقة والصور والتسجيلات الثرية وأحدث نتائج الدراسات العلمية التي أعتمد عليها.

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes