مسابقة "جسر اللغة الصينية" في ناميبيا

المصدر    شبكة شينخوا الوقت    2016-05-11 10:44:09 
 

يحب الطالب الناميبي الذي يحمل الاسم الصيني ما شيو رياضة الووشو والثقافة الصينية. لم يكن ما شو يتخيل أنه سيشارك في مسابقة "جسر اللغة الصينية" في العاصمة ويندهوك بعد نصف سنة من التدريبات.

الصينية" لمنطقة ناميبيا في مقر سفارة الصين لدى ناميبيا، حيث حضرها أقرب من مائة متسابق ومتفرج، منهم طلبة ومعلمو معهد كونفوشيوس بجامعة ناميبيا وأعضاء السفارة.

كان الموضوع الرئيسي للمسابقة هو "ينير حلم المستقبل"، وقُسمت إلى ثلاث حلقات، هي: المحاضرات حول الموضوع الرئيسي، وإجابة الأسئلة حول المعلومات، والعروض الفنية. تسابق عشرة متسابقين من ناميبيا، وأعربوا عن رغبتهم في التعرف على الثقافة الصينية في محاضراتهم ونالوا التصفيق الحار. أما العروض الفنية المفعمة بالنشاط والحيوية، فدفعت أجواء المسابقة إلى ذروة عالية.

قدم ما شيو في حلقة العروض الفنية عرض ننشاكو، وعندما سئل عن مصدر معرفته حول هذا العرض، قال بخجل إنه من الأفلام. يحب ما شيو أفلام بروس لي حبا جما، وقدم عرض نناشكو تقليدا لما في الأفلام. قال ما شيو إن الووشو الصيني هو القوة الدافعة له لدراسة الصينية، وأعرب عن رغبته في الذهاب إلى الصين بالووشو  الصيني الذي تعلمه.

فتح معهد كونفوشيوس بجامعة ناميبيا نقطة تدريس في الشمال عام 2015، وطلب من ما شيو تلقي الدروس هناك فورا. شكر ما شيو معهد كونفوشيوس على إتاحته فرصة دراسة الصينية والثقافة الصينية له، وقال: "دراسة اللغة الصينية جعلت حياتي أكثر متعة، وقرّبتني من حلمي بالذهاب إلى الصين."

تم إنشاء معهد كونفوشيوس بجامعة ناميبيا بالتعاون مع جامعة العلوم الجيولوجية الصينية (بكين) وجامعة ناميبيا، وفتح دروسه في أغسطس عام 2013. وقالت رئيسة معهد كونفوشيوس بجامعة ناميبيا من الجانب الصيني تشانغ سو فانغ: "تم التسجيل الرسمي لأكثر من سبعمائة طالب في السنوات الثلاث بعد تأسيسه، وأسس المعهد ثمانية نقاط تدريس في أنحاء ناميبيا، حيث يعمل فيها تسعة معلمين. ومنذ عام 2015، يمكن للطلبة في ناميبيا الحصول على الوحدات الدراسية من خلال اختيار دروس الصينية.

(شبكة شينخوا، ويندهوك، العاشر من مايو عام 2016، المراسل وو تشانغ وي)

 

 
الكلمات المفتاحية:

Informaciones Correspondientes